2017/09/26 16:49 توقيت العربي

قال صندوق النقد الدولي يوم الثلاثاء إن مصر حققت ”بداية طيبة“ في برنامج الإصلاح الذي يدعمه الصندوق على الرغم من أنها طلبت إعفاء من بعض الأهداف في يونيو حزيران وشهدت انخفاضا أكبر من المتوقع في قيمة العملة. لكن الصندوق قال إن التضخم ما زال يشكل خطرا على الاستقرار.

واتفقت مصر في نوفمبر تشرين الثاني العام الماضي على برنامج قرض من صندوق النقد مدته ثلاث سنوات بقيمة 12 مليار دولار مرهون بإصلاحات اقتصادية طموح تشمل خفض الإنفاق ورفع الضرائب للمساعدة في إنعاش الاقتصاد الذي كان الدعم يشكل نحو 25 بالمئة من إنفاق الدولة فيه.

ووافق الصندوق بالفعل على شريحة بقيمة أربعة مليارات دولار على دفعتين آخرهما بقيمة 1.25 مليار دولار. وبلغ التضخم أعلى مستوى في 30 عاما في يوليو تموز بعد رفع أسعار الوقود بموجب اتفاق الصندوق. ومنذ ذلك الحين تراجع التضخم وإن كان الكثير من المصريين تضرروا بشدة من ارتفاع التكاليف في بلد يعتمد على الواردات.

ومنذ تحرير سعر الصرف العام الماضي انخفضت قيمة الجنيه إلى النصف تقريبا.

وقال الصندوق “حقق برنامج الإصلاح في مصر بداية طيبة. فقد تم الانتقال إلى سعر الصرف المرن دون عقبات، وانتهت بالكامل تقريبا ظاهرة السوق الموازية ومشكلة عدم توافر العملة الأجنبية، وسجلت احتياطيات البنك المركزي زيادة كبيرة. ”مصر تسترد ثقة السوق كما بدأ تزايد التدفقات الرأسمالية. وكل ذلك يبشر بنمو مستقبلي إيجابي... تخفيض التضخم هو الأولوية الآنية بالنسبة للسلطات، حيث يشكل خطرا على الاستقرار الاقتصادي الكلي“.

وقال الصندوق إنه وافق على طلب السلطات المصرية الإعفاء من معايير الأداء المحددة لشهر يونيو حزيران بالنسبة لرصيد المالية العامة الأولي وفاتورة دعم الوقود بسبب زيادة التكاليف مضيفا أن الموافقة جاءت في ضوء الخطة الموضوعة لتحقيق ضبط مالي أقوى في العامين التاليين.

وقال الصندوق ”إذا ترسخ التضخم المرتفع والمستمر فقد يشكل خطرا على استقرار الاقتصاد الكلي وقد يعرقل أيضا مصداقية الإطار الجديد للسياسة النقدية“.

وقال صندوق النقد إن العجز في ميزان المعاملات الجارية للبلاد حاليا من المتوقع أن يتراجع إلى 4.6 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2017-2018 وإلى 3.8 بالمئة في 2018-2019.

أضاف أن من المتوقع وصول عجز الموازنة الأولي إلى 1.8 بالمئة من الناتج المحلي وهو ما يتجاوز المستوى المستهدف في البرنامج والبالغ واحد بالمئة.

وقال الصندوق إن الفجوة التمويلية في موازنة مصر لسنة 2017-2018 تبلغ ملياري دولار بعد أحدث دفعة من القرض وإن الحكومة لديها تطمينات بشأن تدبير التمويل لتلك الفترة.


رويترز

رمز السهم السعر حجم التداول
بنك قطر الوطني 159.00 144,076
سابك 129.60 5,192,197
سايكو 15.12 247,494
بوبا 91.80 175,710
موبايلي 19.96 1,817,656
التعاونية 67.40 209,257
المتقدمة 56.30 191,440
مؤشر إغلاق التغيّر
نيكاي 225 22,794.19 96.83 (0.42%)
داكس 12,765.94 104.40 (0.82%)
أس آند بي 500 2,815.62 6.07 (0.21%)
أمريكا تعترف: رسوم الجمارك تضر بالشركات

2018/07/19

كشف رئيس الاحتياطي الفيديرالي الأمريكي جيروم باول اليوم (الأربعاء)، أن الشركات الأمريكية تتضرر بالفعل من الرسوم الجمركية المتبادلة، التي فرضت على سلع رئيسية.

إلا أنه أوضح أنه إذا كانت سي

عكاظ

القيمة السوقية لأمازون تصل إلى 900 مليار دولار وتهدد عرش أبل

2018/07/19

وصلت القيمة السوقية لأمازون دوت كوم إلى 900 مليار دولار اليوم الأربعاء للمرة الأولى، مسجلة علامة بارزة في مسارها الذي بدأته قبل 21 عاما كشركة مدرجة للتداول العام، لكنها تهدد أيضا بإزاحة أبل عن عر

رويترز

الاقتصاد الألماني من ريادة «الماكينات» إلى طموحات «الذكاء الاصطناعي»

2018/07/19

منذ بداية الثورة الصناعية، كانت ألمانيا إحدى القوى الكبرى التي اعتمدت على الصناعة الثقيلة والمتوسطة كأحد أركان اقتصادها، وهو الأمر الذي ترسخ عقب الحرب العالمية الثانية، لتتبوأ ألمانيا منذ ذلك الحين

الشرق الأوسط

«أبل» تلاحق «الصيني» سارق أسرار السيارة الذاتية

2018/07/19

اتهمت السلطات الأمريكية موظفا سابقا في شركة أبل بسرقة أسرار تجارية حول مشروع السيارة ذاتية القيادة الذي تديره الشركة، وفقا لشكوى جنائية تم تقديمها في كاليفورنيا.

تم القبض على تشياو لانج تش

الإقتصادية

واشنطن: سنطرح «العدوان الاقتصادي» الصيني على طاولة «العشرين»

2018/07/19

تعتزم واشنطن "الرد على المخاوف" الناجمة عن سياستها التجارية والتنديد مرة جديدة بما وصفته بـ "العدوان الاقتصادي الصيني" خلال اجتماع مجموعة العشرين المقرر عقده السبت في الأرجنتين.

ووفقا لـ "

الإقتصادية