2017/09/26 16:49 توقيت العربي

قال صندوق النقد الدولي يوم الثلاثاء إن مصر حققت ”بداية طيبة“ في برنامج الإصلاح الذي يدعمه الصندوق على الرغم من أنها طلبت إعفاء من بعض الأهداف في يونيو حزيران وشهدت انخفاضا أكبر من المتوقع في قيمة العملة. لكن الصندوق قال إن التضخم ما زال يشكل خطرا على الاستقرار.

واتفقت مصر في نوفمبر تشرين الثاني العام الماضي على برنامج قرض من صندوق النقد مدته ثلاث سنوات بقيمة 12 مليار دولار مرهون بإصلاحات اقتصادية طموح تشمل خفض الإنفاق ورفع الضرائب للمساعدة في إنعاش الاقتصاد الذي كان الدعم يشكل نحو 25 بالمئة من إنفاق الدولة فيه.

ووافق الصندوق بالفعل على شريحة بقيمة أربعة مليارات دولار على دفعتين آخرهما بقيمة 1.25 مليار دولار. وبلغ التضخم أعلى مستوى في 30 عاما في يوليو تموز بعد رفع أسعار الوقود بموجب اتفاق الصندوق. ومنذ ذلك الحين تراجع التضخم وإن كان الكثير من المصريين تضرروا بشدة من ارتفاع التكاليف في بلد يعتمد على الواردات.

ومنذ تحرير سعر الصرف العام الماضي انخفضت قيمة الجنيه إلى النصف تقريبا.

وقال الصندوق “حقق برنامج الإصلاح في مصر بداية طيبة. فقد تم الانتقال إلى سعر الصرف المرن دون عقبات، وانتهت بالكامل تقريبا ظاهرة السوق الموازية ومشكلة عدم توافر العملة الأجنبية، وسجلت احتياطيات البنك المركزي زيادة كبيرة. ”مصر تسترد ثقة السوق كما بدأ تزايد التدفقات الرأسمالية. وكل ذلك يبشر بنمو مستقبلي إيجابي... تخفيض التضخم هو الأولوية الآنية بالنسبة للسلطات، حيث يشكل خطرا على الاستقرار الاقتصادي الكلي“.

وقال الصندوق إنه وافق على طلب السلطات المصرية الإعفاء من معايير الأداء المحددة لشهر يونيو حزيران بالنسبة لرصيد المالية العامة الأولي وفاتورة دعم الوقود بسبب زيادة التكاليف مضيفا أن الموافقة جاءت في ضوء الخطة الموضوعة لتحقيق ضبط مالي أقوى في العامين التاليين.

وقال الصندوق ”إذا ترسخ التضخم المرتفع والمستمر فقد يشكل خطرا على استقرار الاقتصاد الكلي وقد يعرقل أيضا مصداقية الإطار الجديد للسياسة النقدية“.

وقال صندوق النقد إن العجز في ميزان المعاملات الجارية للبلاد حاليا من المتوقع أن يتراجع إلى 4.6 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2017-2018 وإلى 3.8 بالمئة في 2018-2019.

أضاف أن من المتوقع وصول عجز الموازنة الأولي إلى 1.8 بالمئة من الناتج المحلي وهو ما يتجاوز المستوى المستهدف في البرنامج والبالغ واحد بالمئة.

وقال الصندوق إن الفجوة التمويلية في موازنة مصر لسنة 2017-2018 تبلغ ملياري دولار بعد أحدث دفعة من القرض وإن الحكومة لديها تطمينات بشأن تدبير التمويل لتلك الفترة.


رويترز

رمز السهم السعر حجم التداول
بنك قطر الوطني 119.00 298,550
بروج للـتأمين 29.05 230,751
الإتصالات السعودية 68.80 89,280
سابك 99.08 2,006,510
المراعي 52.12 318,795
ولاء للتأمين 29.18 238,323
بترورابغ 13.19 1,586,490
مؤشر إغلاق التغيّر
نيكاي 225 22,261.76 -135.04 (-0.60%)
داكس 13,058.66 64.93 (0.49%)
أس آند بي 500 2,582.14 3.29 (0.12%)
صناديق استثمارية روسية تتوقع فرصاً كبيرة في مصر

2017/11/21

تتجه أنظار صناديق ومحافظ استثمار عالمية نحو مصر على الرغم من المخاطر التي تواجه المنطقة العربية، حيث تراهن بنوك كبرى على مستقبل زاهر للاقتصاد المصري في أعقاب الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها السلطات في

العربية.نت

أسهم فيريزون وشركات صناعة الرقائق تقود وول ستريت للصعود

2017/11/21

ارتفعت الأسهم الأمريكية يوم الاثنين وقاد سهم فيريزون قطاع الاتصالات إلى الصعود بينما تلقت أسهم التكنولوجيا العالية الأداء دعما من صفقة مرتبطة بأشباه الموصلات.

وارتفع المؤشر داو جونز الص

رويترز

أسهم فيريزون وشركات صناعة الرقائق تقود وول ستريت للصعود

2017/11/21

ارتفعت الأسهم الأمريكية يوم الاثنين وقاد سهم فيريزون قطاع الاتصالات إلى الصعود بينما تلقت أسهم التكنولوجيا العالية الأداء دعما من صفقة مرتبطة بأشباه الموصلات.

وارتفع المؤشر داو جونز الصنا

رويترز

المؤشر نيكي يرتفع 0.88% في بداية التعامل بطوكيو

2017/11/21

ارتفع المؤشر نيكي القياسي في بداية التعامل في بورصة طوكيو للأوراق المالية يوم الثلاثاء.

وصعد نيكي 0.88 في المئة إلى 22456.79 نقطة كما زاد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.68 في المئة إلى 1771.

رويترز

إيرباص تواجه صعوبات في صفقة طائرات ‭A380‬ مع طيران الإمارات

2017/11/21

تعثر اتفاق مبدئي لبيع 36 طائرة إيرباص ‭‭A380‬‬ العملاقة لشركة طيران الإمارات في مقر ضيافة إيرباص قبل دقائق من الإعلان عن طلبيات متوقعة بنحو 30 مليار دولار من الناقلة الخليجية لشراء طائرات من شركة صنا

رويترز